رحمك الله ابامحمد - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الأربعاء 14 ربيع الثاني 1441 / 11 ديسمبر 2019

جديد الأخبارسماحة مفتي عام المملكة : المملكة بفضل الله تعالى ترفل في نعم عظيمة هي: التمسك بالشريعة والأمن والرخاء ورغد العيش «»البيان الختامي للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في دورته الأربعين «»وزير الحج والعمرة : ميزانية المملكة تجسد حرص القيادة على دعم النمو والاستقرار الاقتصادي والمالي «»سمو نائب رئيس الوزراء العماني يغادر الرياض «»ملك مملكة البحرين يغادر الرياض «»نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة يغادر الرياض «»معالي مدير جامعة الباحة يدشن الحملة التوعوية "جامعتي أنقى" «»سمو الأمير فيصل بن خالد: ميزانية 2020 أبرزت قوة الاقتصاد السعودي.. وحرص القيادة على رفع مستويات جودة الحياة للمواطن «»معالي مدير جامعة الباحة يفتتح عيادة مكافحة التدخين بالمركز الطبي الجامعي «»وزير الاقتصاد والتخطيط يرفع التهنئة لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد بمناسبة إعلان صدور الميزانية العامة للدولة «»
جديد المقالاتكيف تكون ناجحاً «»رحمك الله ابامحمد «»سيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»هل الأمنُ والسلامُ في نزاع أم في وئام؟ «»وزارة الثقافة وصناعة الدراما «»أنا أُحب «»«هيئة نيوم الإعلامية» متى ستكون؟ «»حقيقة مسرحيه «»الخطر في بيوتنا «»جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال «»


المقالات قلم حُر ✒ › رحمك الله ابامحمد
رحمك الله ابامحمد
الشيخ محمد سعد شباب
الشيخ محمد سعد شباب
12-16-1440 07:23 PM
ودّعت محافظة العقيق علماً من اعلامها وعيناً من أعيانها وابناً من ابنائها البارزين ، ان طرقت أبواب الخير والبر وجدته وان نظرت الى ركب المحسنين الباذلين رأيته ، وان كنت ذَا حاجة ذكرته
عَمِل معلماً فكوّن رصيداً هائلاً من الزملاء المعلمين والأبناء المتعلمين
عمل في الاعمال الحرة فأتقن واخلص حتى كان محل تقدير واحترام لكل من تعامل معه (سواءً اعمال حكومية أو أهلية )وكان سمحاً في تعامله وأخذه وعطائه وبيعه وشرائه
كان مبادراً في خدمة المحافظة ومساهماً في كل أوجه التنمية داعماً لبرامجها ومشاركاً في مناسباتها
كان طليق الوجه باسم الثغر حلو الكلام دمث الأخلاق تألفه لأول نظرة وترتاح له لأول مرة ،
كان يحب الجميع والجميع يحبونه
كان إيجابياً في أمور القبيلة ومحباً للتعاون والألفة والتكاتف على مستوى قبيلته وأبناء عمومته بل المجتمع عامة
حتى كانت عبارة التعزية لكل من عرفه
(أحسن الله عزاء الجميع )
انه الأخ العزيز وابن العم الغالي
عبدالله بن محمدبن مشعان
رحمه الله وغفر له واسكنه فسيح جناته وجعل قبره روضة من رياض الجنة
وخلفه خيراً في عقبه وجمعنا به في الفردوس الأعلى.
ان رحلت ياابامحمدعن الدنيا فستبقى سيرتك العطرة يرددها كل من عرفك ويدعو لك بالخير
ان غبت عنا ياابامحمد بجسدك فستبقى في قلوبنا ماحيينا
عزاؤنا فيك ذكرك الحسن
عوضنا فيك اخوك الشهم
عوضنا فيك ابناؤك البررة
اللهم اجبر المصاب وارحم الميت واشملنا جميعاً بعفوك وغفرانك
والحمدلله على كل حال وصلى الله على نبينا محمد.

بقلم الشيخ محمد سعد شباب
عضو مجلس منطقة الباحة
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 8125 |
9.01/10 (41 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter