العنوسه .. أسباب وحلول !! - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الثلاثاء 12 صفر 1442 / 29 سبتمبر 2020

جديد الأخباروزير الدولة للشؤون الخارجية يجري اتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية البرتغالي «»الوزير الجبير ووزير خارجية كوبا يبحثان هاتفياً العلاقات الثنائية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك «»"ساما": أكثر من 178 ألف تمويل سكني جديد للأفراد حتى أغسطس الماضي بنمو 85% «»"التجارة" تشهِّر بفرع شركة عرضت منتجات غذائية تالفة «»التحلية تُنفذ فرضية بمحطات تحلية الجبيل «»هيئة الرقابة ومكافحة الفساد والإنتربول يبحثان سبل التعاون «»توقيع مذكرة تعاون بين هيئتي التراث وتطوير المنطقة الشرقية «»أمانة الشرقية تنفذ "457" جولة رقابية وتُعقّم "878" موقعا «»توكلنا يطلق منظومته المطورة بقواعد بيانات شاملة للمستخدمين «»المستفيدون من خدمات مركز الغسيل الكلوي بالغيضة المدعوم من مركز الملك سلمان للإغاثة يشكرون المملكة على علاجهم «»
جديد المقالاتاليوم الوطني الـ "90" همة حتى القمة! «»تحياتي لمشاعري «»اسرائيل والمصالح العربية! «»مركز جرب.. وقصة الفيل المكذوبه «»العنوسه .. أسباب وحلول !! «»نريد أن نزور الباحة .. مستعدين انتوا ؟؟ «»كورونا أزمه وليست مُزحه «»" كورونا" وحُسن النية! «»اول جمعة بلا جمعه «»أحذروا الشائعات «»


المقالات قلم حُر ✒ › العنوسه .. أسباب وحلول !!
العنوسه .. أسباب وحلول !!
سعدي آل دقاس
سعدي آل دقاس
11-22-1441 11:15 PM
أوضحت هيئة الإحصاء السعوديه عن عدد السعوديات المصنفات عوانس للربع الثالث من عام ١٤٣٧ واللاتي بلغن : 227.860 *أنثى
لمن تجاوز عمرها ( ٣٢ سنه ) .
وأعتقد إن هذا الرقم سوف يتضاعف خمس مرات إن لم يكن أكثر في السنوات القليله القادمه لعدة أسباب منها على سبيل المثال :

وظيفة المرأه - إختلاف الشروط والرغبات لكل من الرجل والمرأه - عدم الرغبة بتحمل المسؤوليه - عدم الرغبة بالزواج - افكار خاطئه عن الزواج - الخوف من الطلاق او عدم الاستقرار - الشك في سلوك الرجل او العكس - الاعلام والعولمه وتأثيرهما - مستوى التعليم - السمنه - الإعاقه - وغيرها ..

هذه الاسباب التي قد وضعتُها كافتراض ربما تكون هناك أسباب أخرى تساهم في مضاعفة الرقم الى أرقام مخيفه جدا ، وبالتالي فإن المجتمع سوف يكون محاصر بين قبول الواقع رغم مرارته وخطورته ، أو سرعة اتخاذ الإجراءات الكفيله والغير معقده ، لحماية المجتمع وأفراده من الضياع والانحراف والمشكلات الاجتماعيه المتوقعه ، والتي حتما سوف تؤثر على الجانب الاقتصادي والأمني والاجتماعي والأسري .

في نظري أن مشكلة العنوسه خط موازي لمشكلة الطلاق ولمشكلات اخرى وجميعها تشكل هاجس مقلق تحتم على الجهات الاجتماعيه والجهات الحكوميه الاخرى الالتفات والتوافق الى اتخاذ تدابير وحلول منقذه لخطر العنوسه ، وأبعاد تزايد أعدادها خلال السنوات القادمه .
العمل التكاملي بين القطاعات بشكل عام مهم جدا ، لتحديد المشكلات ومسبباتها والفئات المعرضه لتلك المشكله ومستواها التعليمي والمادي وعواقب ذلك على المستوى الاقتصادي والأمني والاجتماعي وغير ذلك ، وتقديم الحلول المعقوله والمنطقيه لتقليل النسب بشكل سنوي وفق أهداف علميه وعمليه ومؤشرات توضح مدى التقدم في حل المشكله او تخفيض نِسب أزديادها .

✍🏻... سعدي آل دقاس
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 4769 |
3.26/10 (27 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter