حبتا (كبتاجون) تقودان للكشف عن قنبلة شديدة الانفجار بحوزة مروج بجازان - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عمير alaqeq.net@hotmail.com 0541102322 السبت 11 صفر 1440 / 20 أكتوبر 2018

جديد الأخبار الباحة ترتوي مطراً ...والنقل تباشر تساقط الأحجار وانقطاع الطرق الترابية «» "الصحة": دراسة علمية تثبت تسبب المشروبات الغازية في الإصابة بالخرف والسكتة الدماغية «» دورة اللغة الانجليزية للمبتدئين في نادي الحي بالعقيق مجاناً «» حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة «» انطلاقة جديدة لكرسي الشيخ سعيد العنقري لأبحاث الزيتون بجامعة الباحة «» الدكتور غانم الحمر وكيلاً لجامعة الباحة للدراسات العليا والبحث العلمي «» "الاتصالات" تحذر مجددا من رسائل احتيال على "الواتساب" قد تؤدي لسرقة الحساب «» حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس «» صحي العقيق (1) يحتفل باليوم العالمي للغذاء والدواء «» مدني بلجرشي يخمد حريق بمنزل في قرية الفرح «»
جديد المقالات ممّا يؤسف له ! «» سد وادي العقيق ورؤية 2030 «» حالات شاذة «» STC رمضان كريم «» عدوى الجرب وتقاذف المسؤوليات! «» الجَرَب في الباحة !! «» احياء جفن واللحيان.. تحتاج انعاش بشريان رئيسي «» طفولة قتلتها سهام شهرة زائفة «» نظام المرور الجديد وفق الرؤية! «» وداعاً إبراهيم خفاجي «»


الأخبار مسرح الحوادث › حبتا (كبتاجون) تقودان للكشف عن قنبلة شديدة الانفجار بحوزة مروج بجازان
حبتا (كبتاجون) تقودان للكشف عن قنبلة شديدة الانفجار بحوزة مروج بجازان
حبتا (كبتاجون) تقودان للكشف عن قنبلة شديدة الانفجار بحوزة مروج بجازان


صحيفة العقيق - متابعة : عثرت قوات مكافحة المخدرات بمنطقة جازان، على قنبلة شديدة الانفجار كانت بحوزة مروج مخدرات في العقد الثالث من العمر داخل منزله، وذلك أثناء إلقاء القبض عليه بعد الاتفاق معه على ترويج حبتي (كبتاجون) بغرض الإيقاع به.

ووفقا لصحيفة "الجزيرة"، فإن بعض المعلومات قد توافرت عن قيام شخص في العقد الثالث من العمر بترويج المخدرات، وبعد وضع كمين محكم للإطاحة به، عثر بحوزته على قنبلة شديدة الانفجار، بالإضافة إلى 328 حبة كبتاجون، و 10 جرامات من الحشيش المخدر.

فيما لم تكشف التحقيقات عن أسباب احتفاظ المروج بالقنبلة، وتم تحويله للجهات المختصة للتأكد من دوافعه للاحتفاظ بمثل تلك القنابل.
ضيف في : 02-11-1437 12:26 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 936 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
3.96/10 (20 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك