معالي مدير جامعة الباحة يفتتح ورشة عمل "التّحليل الرباعي لبيئة العمل الداخليّة والخارجيّة للجامعة" - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الخميس 24 شوال 1440 / 27 يونيو 2019

جديد الأخبار"تعاوني العقيق" يدعوكم لحضور الدروس العلمية بالمحافظة «»العميد "البسامي" يقوم بجولة لإدارة الدفاع المدني بالعقيق «»مجلس الشورى يعقد جلسته العادية الخمسين من أعمال السنة الثالثة للدورة السابعة «»مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني يطلق إستراتيجيته الجديدة ويستعرض أبرز ملامحها وأهدافها المستقبلية «»اختتام التمرين الثنائي المختلط ( عبدالله 6 ) في المملكة الأردنية الهاشمية بين القوات البحرية الملكية السعودية والقوات الأردنية «»#لتبقى تبرز عدداً من النصائح لتوفير استهلاك الطاقة في "الثلاجات" «»المملكة وكوريا توقعان برنامج إستراتيجية الملكية الفكرية «»نيوم وجامعة تبوك يُطلقان البرنامج المشترك لتعليم اللغة الإنجليزي للطلاب المحليين «»وزير الشؤون الإسلامية : القبض على زعيم داعش في اليمن يعد ضربة قاصمة للتنظيمات الإرهابية وصفعة مؤلمة لكل حاقد على بلادنا «»هيئة السوق المالية تقر التعليمات المنظمة لتملك المستثمرين الاستراتيجيين الأجانب حصصاً استراتيجية في الشركات المدرجة «»
جديد المقالاتسيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»هل الأمنُ والسلامُ في نزاع أم في وئام؟ «»وزارة الثقافة وصناعة الدراما «»أنا أُحب «»«هيئة نيوم الإعلامية» متى ستكون؟ «»حقيقة مسرحيه «»الخطر في بيوتنا «»جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال «»سوء الظن «»منازل .. للعرض فقط «»


الأخبار المحليات › معالي مدير جامعة الباحة يفتتح ورشة عمل "التّحليل الرباعي لبيئة العمل الداخليّة والخارجيّة للجامعة"
معالي مدير جامعة الباحة يفتتح ورشة عمل "التّحليل الرباعي لبيئة العمل الداخليّة والخارجيّة للجامعة"
معالي مدير جامعة الباحة يفتتح ورشة عمل


صحيفة العقيق افتتح معالي مدير جامعة الباحة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين، اليوم الأربعاء، ورشة عمل "التّحليل الرباعي لبيئة العمل الداخليّة والخارجيّة للجامعة"، التي نظّمتها وكالة الجامعة للتطوير الأكاديمي وخدمة المجتمع وإدارة التّخطيط الاستراتيجي بقاعة التّدريب بمبنى الإدارة بالمدينة الجامعية، وذلك بحضور وكلاء الجامعة، وعمداء الكليات، وعمداء العمادات المساندة، وقادة العمل الإداري.
وقد بدأت ورشة العمل بكلمة من وكيل الجامعة للتطوير والاعتماد الأكاديمي وخدمة المجتمع الدكتور فارس الغامدي، أشار فيها إلى أهميّة عقد هذه الورشة لما لها من أثرٍ فاعل في بناء الخطّة الاستراتيجيّة للجامعة بالتّزامن مع الرؤية السعودية 2030، وبرنامج التحوّل الوطني 2020.
إثر ذلك ألقى معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين كلمة شكر فيها وكالة الجامعة للتطوير الأكاديمي وخدمة المجتمع و إدارة التّخطيط الاستراتيجي على إقامة هذه الورشة، ومثمّنًا في الوقت ذاته، حرص الجميع على حضورها والمشاركة فيها، ومؤكّدًا أنّ الجامعة تهدف من إقامة هذه الورشة، وغيرها من ورش العمل المستقبلية إلى تطوير، وبناء الخطة الاستراتيجيّة للجامعة؛ وفقًا لرؤية المملكة 2030 ومرتكزاتها الجوهريّة.
وأشار معاليه إلى أنّ الورشة تسعى إلى تشخيص البيئة الداخليّة والخارجيّة للجامعة، وذلك بتحديد مراكز القوّة التي تمتلكها بهدف تعزيزها، ونقاط الضّعف من أجل معالجتها؛ فضلاً عن استغلال واستثمار الفرص المستقبليّة، وتلافي جميع التّحديات والتهديدات المحتملة.
وقال معاليه: إنّ إدارة الجامعة حريص كلّ الحرص على بناء رؤية واضحة ومدروسة للجامعة، كما أنّها حريصة على صياغة رسالة هادفة لها تقوم على أهداف الاستراتيجيّة قابلة للتّطبيق والتّنفيذ؛ وذلك وفقًا لبرنامج التحول الوطني 2020، ورؤية 2030.
إثر ذلك تمّ عرض شرحٍ وافٍ حول التّحليل الرباعيswot nalysis من قبل القائمين على الورشة، مع بيان كيفية تحديد أبرز عناصر القوّة والضّعف داخل الجامعة، وسبل استغلال الفرص النوعية، ومواجهة التحديات المحتملة خارجها.
الجدير بالذكر أنّ ورشة "التّحليل الرّباعي لبيئة العمل الداخليّة والخارجيّة للجامعة" وقد اشتملت على مستويين من العمل؛ جاء المستوى الأوّل حول "تحليل البيئة الداخليّة"، وذلك باستعراض أهم عناصر القوّة التي تمتلكها الجامعة من خلال تحديدها، وتحليلها، وتقييمها استنادًا لمعايير التّميز، إضافة إلى استعراض أهم مواطن الضّعف الحاليّة التي تعاني منها الجامعة، مع تحليلها، وتقييمها، وبحث الحلول النّاجعة لتلافيها مستقبلاً.
كما ناقشت الورشة في المستوى الثاني "تحليل البيئة الخارجيّة" بما فيها من فرص مستقبليّة واعدة، واستعراضها، وتحليلها، وتقييمها لتتمكّن الجامعة من استثمارها والاستفادة منها، إضافةً إلى استعرض أبرز التّهديدات (التّحديات) المستقبليّة المحتملة التي قد تؤثّر على الجامعة، وذلك بتحديدها، وتحليلها استنادًا على معايير التّميز.
وخلصت الورشة إلى استعراض، وتحليل مصفوفة كاملة لعناصر القوّة، والضّعف، والفرص، والتّهديدات (التّحديات) بهدف الخروج بنتائج إيجابيّة تصبّ في صالح الجامعة وخطّتها الاستراتيجية.
ضيف في : 02-02-1440 12:00 AM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 675 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
1.00/10 (1 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك