السديس: رجال أمننا وجنودنا البواسل حماة البلاد وعيوننا التي لا تنام دفاعًا عن أمن ومقدرات الوطن - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الإثنين 15 رمضان 1440 / 20 مايو 2019

جديد الأخبارالشؤون الإسلامية تواصل تنفيذ برنامج خادم الحرمين الشريفين بمالي «»"التجارة": زيادة السجلات التجارية للحلاقة الرجالية 64% وسجلات صالونات التجميل 8% خلال 2018 مقارنة مع 2017 «»موفد الشؤون الإسلامية يستعرض مظاهر عظمة القرآن لمسلمي كوريا «»وزير الثقافة يدشّن حسابه في « ويبو » «»أمطار غزيرة على منطقة الباحة «»وزارة الحج والعمرة تطلق المرحلة الأولى للمسار الإلكتروني لحجاج الداخل غدًا «»مدير الأمن العام يتفقد مركز القيادة والسيطرة التابع للأمن العام «»المملكة تستضيف القمة الإسلامية العادية الـ 14 في مكّة المكرّمة «»الخطوط السعودية تؤهل 527 طياراً جديداً وتبتعث 1132 متدرب طيران «» المملكة تحول وديعة بمبلغ 250 مليون دولار لحساب البنك المركزي السوداني «»
جديد المقالاتسيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»هل الأمنُ والسلامُ في نزاع أم في وئام؟ «»وزارة الثقافة وصناعة الدراما «»أنا أُحب «»«هيئة نيوم الإعلامية» متى ستكون؟ «»حقيقة مسرحيه «»الخطر في بيوتنا «»جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال «»سوء الظن «»منازل .. للعرض فقط «»


الأخبار المحليات › السديس: رجال أمننا وجنودنا البواسل حماة البلاد وعيوننا التي لا تنام دفاعًا عن أمن ومقدرات الوطن
السديس: رجال أمننا وجنودنا البواسل حماة البلاد وعيوننا التي لا تنام دفاعًا عن أمن ومقدرات الوطن
السديس: رجال أمننا وجنودنا البواسل حماة البلاد وعيوننا التي لا تنام دفاعًا عن أمن ومقدرات الوطن


صحيفة العقيق : استنكر معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس الهجوم الإرهابي الآثم الذي قامت به طغمة من المعتدين استحوذت عليهم الأفكار الضالة بمحافظة الزلفي، مؤكدًا أن هذه الأعمال الإرهابية مخالفة صريحة لنصوص الشريعة ومجانبة للسنة النبوية وما هي إلا خديعة أعداء الإسلام يبتغون بها إثارة الفتن والقلاقل ويستهدفون بها أمن بلاد الحرمين واستقرارها ومقدراتها.
وأشاد معاليه باستبسال رجال الأمن الأشاوس وتمكنهم من دحر المعتدين والقضاء عليهم في موقف بطولي فريد ينضم إلى سلسلة الأعمال البطولية التي يقوم بها رجال الأمن في هذا الوطن الشامخ تحت راية التوحيد وقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان - أيده الله - وحض معاليه أبناء الوطن على مساندة رجال الأمن من خلال الدعاء لهم بأن يوفقهم المولى سبحانه وتعالى ويسدد رميهم ويثبت أقدامهم وينصرهم على من عاداهم وأن يجعلهم شوكة في أعناق أعداء الدين، داعيًا إلى مؤازرتهم والإبلاغ عن كل ما يثير الشغب والعنف والإرهاب.
وأكد معاليه أن هذه الأعمال الإجرامية تعرض أمن بلاد الحرمين الشريفين للعبث والفوضى وتخالف ما سارت عليه هذه البلاد المباركة منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود - رحمه الله -، وأنها لن تزيد الشعب إلا قوة وتلاحمًا وتناغمًا وتكاتفًا تحت راية المملكة العربية السعودية.
وفي ختام تصريحه دعا معاليه الله عز وجل أن يحمي بلاد التوحيد وأن ينصرها على من عاداها وأن يرد كيد معتدين في نحورهم وأن يشفي المصابين من رجال الأمن وأن يعز خادم الحرمين الشريفين وولي عهده إنه ولي ذلك والقادر عليه.
ضيف في : 08-17-1440 12:39 AM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 211 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
0.00/10 (0 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك