سمو ولي العهد يبعث برقية عزاء ومواساة لفخامة رئيسة جمهورية نيبال - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الخميس 17 ربيع الأول 1441 / 14 نوفمبر 2019

جديد الأخباروزارة العدل تتيح الاستعلام عن الصكوك العقارية عبر منصة "واثق" «»مجلس الشورى يعقد جلسته العادية الثالثة من أعمال السنة الرابعة للدورة السابعة «»"الغذاء والدواء" تُطلق خدمة المساعد الذكي "سارة" وتطبيق "طمني" «»سمو أمير الباحة يُكرّم الطالبة الغامدي نظير ما قدمته من عمل تطوعي «»سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يرأس الاجتماع الثاني لمبادرة صناعة رأس المال البشري "جسور" «»سمو أمير الباحة يستلم تقريرًا عن أنشطة وجهود المجلس البلدي لمحافظة بلجرشي «»نادي الباحة الأدبي الثقافي ينظم أمسية شعرية «»الدكتور الداود يدشن فعاليات الفحص المبكر لمرض السكري «»خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء «»مجلس الشورى يعقد جلسته العادية الثانية من أعمال السنة الرابعة للدورة السابعة «»
جديد المقالاتكيف تكون ناجحاً «»رحمك الله ابامحمد «»سيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»هل الأمنُ والسلامُ في نزاع أم في وئام؟ «»وزارة الثقافة وصناعة الدراما «»أنا أُحب «»«هيئة نيوم الإعلامية» متى ستكون؟ «»حقيقة مسرحيه «»الخطر في بيوتنا «»جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال «»


الأخبار المحليات › سمو ولي العهد يبعث برقية عزاء ومواساة لفخامة رئيسة جمهورية نيبال
سمو ولي العهد يبعث برقية عزاء ومواساة لفخامة رئيسة جمهورية نيبال
 سمو ولي العهد يبعث برقية عزاء ومواساة لفخامة رئيسة جمهورية نيبال


صحيفة العقيق :
بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع برقية عزاء ومواساة لفخامة السيدة بيديا ديفي بهانداري رئيسة جمهورية نيبال الديمقراطية الفيدرالية إثر السيول والانهيارات الأرضية التي وقعت بعدة مناطق في نيبال وما نتج عنها من وفيات وإصابات ومفقودين.
وقال سمو ولي العهد: " بلغني نبأ السيول والانهيارات الأرضية التي وقعت بعدة مناطق في نيبال، وما نتج عنها من وفيات وإصابات ومفقودين، وأعرب لفخامتكم ولأسر المتوفين ولشعبكم الصديق عن أحر التعازي، وصادق المواساة، راجياً للمصابين الشفاء العاجل وعودة المفقودين سالمين ".
ضيف في : 11-13-1440 06:28 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 226 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
0.00/10 (0 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك