"البيئة" : المحافظة على "التنوع الأحيائي" عالمياً يحافظ على أكثر من ثمانية ملايين نوع من النباتات والحيوانات ونظمها البيئية - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الأحد 14 ذو القعدة 1441 / 5 يوليو 2020

جديد الأخبارالأحوال المدنية تدشن مكتباً جديداً للرجال والنساء بمحافظة العقيق «»اعتماد إستراتيجية التحول الرقمي للقطاع البلدي عبر 12 مساراً «»المملكة تشارك في أعمال الدورة (209) للمجلس التنفيذي لليونيسكو «»مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 1800 سلة غذائية في المناطق المحاذية لصعدة «»الهيئة الملكية لمحافظة العلا ترفع الطاقة الاستيعابية للمطار بنسبة 300% «»متطوعو الهلال الأحمر السعودي بحائل يقيمون نقاط فرز في جوامع المنطقة «»مجلة "ترحال" تعكس "روح السعودية" في عددها الجديد «»بتوجيه سمو أمير الباحة وصول خمس عربات متنقلة لدعم شبكات الاتصال والإنترنت بالمنطقة «»الانتهاء من تطوير أرض بيضاء خاضعة للرسوم في مكة المكرمة من قبل مالكها «»"منشآت": 63% من المنشآت الصغيرة والمتوسطة حققت نمواً في المبيعات بنسبة 10% خلال جائحة كورونا «»
جديد المقالاتنريد أن نزور الباحة .. مستعدين انتوا ؟؟ «»كورونا أزمه وليست مُزحه «»" كورونا" وحُسن النية! «»اول جمعة بلا جمعه «»أحذروا الشائعات «»لا تخسر أبناءك «»أمةٌ مِن القُراء «»كيف تكون ناجحاً «»رحمك الله ابامحمد «»سيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»


الأخبار المحليات › "البيئة" : المحافظة على "التنوع الأحيائي" عالمياً يحافظ على أكثر من ثمانية ملايين نوع من النباتات والحيوانات ونظمها البيئية
"البيئة" : المحافظة على "التنوع الأحيائي" عالمياً يحافظ على أكثر من ثمانية ملايين نوع من النباتات والحيوانات ونظمها البيئية


العقيق: انضوت دول العالم هذا العام تحت شعار " التنوع الأحيائي " وهي تحتفي باليوم العالمي للبيئة في مسعى لتسليط الضوء على أهمية هذا التنوع في حياة البشر، وضرورة المحافظة على أكثر من ثمانية ملايين نوع من النباتات والحيوانات الموجودة على كوكب الأرض، والنظم البيئية التي تؤويهم، والتنوع الجيني فيما بينها.
وشاطرت المملكة ممثلة بوزارة البيئة والمياه والزراعة المجتمع الدولي هذه المناسبة عبر بث رسائل توعوية تحث المجتمع على الاهتمام بالبيئة، وتسلط الضوء على حجم الضرر والأثر السلبي على الأرض وسكانها بسبب فقدان التنوع الأحيائي، كما تطلعهم على جهود وتجارب المملكة للمحافظة على البيئة.
وأكد الوزارة أن مشاركة المملكة لدول العالم في الاحتفاء باليوم العالمي للبيئة يأتي تعزيزاً لمفهوم الوعي بأهمية البيئة والمحافظة عليها واستدامتها، وأثرها المباشر على حياتهم. معربة عن تطلعها بأن يسهم الجميع في ترسيخ قيم حماية البيئة والمحافظة عليها، وتجنب السلوك الضار بها.
وأوضحت الوزارة أن الاحتفال بهذا اليوم الموافق الخامس من شهر يونيو سنوياً، يهدف إلى رصد مختلف القضايا البيئية، والإنذار المبكر لضمان سلامة البيئة، وتشجيع الأنشطة البيئية، وزيادة الوعي بالقضايا البيئية, مؤكدة أن التنوع الأحيائي، هو الأساس الذي يدعم جميع أشكال الحياة على الأرض وتحت سطح الماء، فهو يؤثر على كل جانب من جوانب صحة الإنسان، ويوفر الهواء النقي والمياه، والغذاء، ومقاومة الأمراض الطبيعية، والتخفيف من وطأة تغير المناخ، بالإضافة إلى أن تغيير أو إزالة عنصر واحد من هذه الشبكة يؤثر على نظام الحياة بأكمله ويمكن أن يؤدي إلى عواقب سلبية.
وحققت المملكة ثمانية أهداف للمحافظة على التنوع الأحيائي تضمنت توقيع اتفاقيات دولية لحماية الحياة الفطرية وإطلاق استراتيجيات للمحافظة على البيئة وإقرار عدد من الأنظمة للحد من الصيد الجائر وإثراء التنوع الأحيائي في المتنزهات الوطنية، وتطوير المحميات الطبيعية في المناطق المختلفة، إلى جانب إنشاء وتطوير مراكز أبحاث الحياة الفطرية، وإعادة توطين الحيوانات الفطرية في المحميات، وإعداد برامج توعوية وتدريب للمجتمعات المحلية.
ضيف في : 10-14-1441 06:00 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 171 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
3.13/10 (6 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك